أخبار رئيسية

     

تعليمات برفع التأهب الأمني لدرجته القصوى بحلول رأس السنة الميلادية تحسبا لأي طارئ



كازاسيتي
الاربعاء 30 ديسمبر 2015

تعليمات برفع التأهب الأمني لدرجته القصوى بحلول رأس السنة الميلادية تحسبا لأي طارئ
تزامنا مع قرب حلول رأس السنة والاحتفالات المصاحبة لها، موازاة مع معطى تهديد المملكة بهجمات إرهابية محتملة من قبل التنظيمات الإرهابية، أبلغت وزارة الداخلية مختلف مصالحها المركزية بضرورة رفع التأهب الأمني لدرجته القصوى بحلول إحتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة.

وبحسب مصادر أمنية، فإن الأيام القادمة ستشهد غالبية المدن تكثيف حواجز أمنية عند مداخلها ومخارجها، تحسبا لأي طارئ من شأنه زعزعة إستقرار المملكة، في ظل التقارير الإستخباراتية القائلة بأن المغرب ليس بمنأى عن أي تهديد إرهابي.

هذا وتمت دعوة الولاة والعمال ومختلف المسؤولين الترابيين التابعين لوزارة الداخلية إلى اتخاذ تدابير محددة تعزز الإجراءات الأمنية الجاري بها العمل في مجال مكافحة الإرهاب.

كما طلب من الولاة والعمال والمسؤولين، العمل فورا على الرفع من مستوى الحيطة واليقظة، إلى أقصى درجة، وتقوية وسائل المراقبة وتواجد عناصر الأمن في مختلف الأماكن الحساسة، إضافة إلى عقد لقاءات تحسيسية حول الموضوع.


تعليق جديد
Twitter