أخبار رئيسية

     

تقرير أمريكي يُصنّف الدّار البيضاء من أقلّ المُدن نظافةً



كازاسيتي
الاربعاء 16 ديسمبر 2015

تقرير أمريكي يُصنّف الدّار البيضاء من أقلّ المُدن نظافةً
متابعة

صنف استطلاع أمريكي حول التلوث الذي تشهده بلدان وعواصم العالم، المغرب كبلد يعاني من مشكل التلوث على أصعدة مختلفة.

وتراجع ترتيب المغرب ضمن لائحة الدول المتمتعة بالنظافة، إلى الرتبة 116 ما يجعله الأقرب إلى الدول التي تعاني من مشاكل حقيقية مع التلوث، بوتيرة بلغت 66.87.

ويعاني الهواء بالمغرب من مشكلة تلوث بلغت 62.18 بالمائة، في حين أن مشكلة تدبير النفايات تعرف أزمة هي الأقوى على الإطلاق، تسببت بنسبة تلوث بلغت 65.79، إلى جانب غياب الفضاءات الخضراء وتراجع تشكيلها أو الاهتمام بها بنسبة 69.44.

وأشار ذات التقرير إلى أن مدينة الدار البيضاء تعاني بشكل أكبر من مشكلة التلوث، بالمقارنة مع المدن المجاورة ، حيث أنها تعاني من تلوث على مستوى الهواء بلغ نسبة 89.29 بالمائة، ومشكلة انتشار النفايات بنسبة 83.93 بالمائة وتراجع للمساحات الخضراء والتي تخفف من تلوث الهواء بفضل عنصر الأشجار الذي يعيد انتاج الأوكسجين بنسبة 90.38. ما يعتبر وضعا مقلقا بسبب ارتفاع هذه الأرقام التي وصفها التقرير بالمرتفعة جدا.

أما مدينة الرباط التي وصفت ب”المدينة الخضراء” في السنوات الأخيرة، بمناسبة انضمامها للمدن الأقل تلوثا في الذكرى الأربعين ليوم الأرض، فيعاني هواءها من نسبة تلوث بلغت 25 بالمائة، في حين أن النفايات منتشرة بنسبة 20 بالمائة، أما تراجع المساحات الخضراء فلا يتجاوز 6.95 بالمائة.

يذكر أن استطلاع موقع “نامبيو” الأمريكي صنف دولا أخرى ضمن المناطق الأكثر معاناة من مشاكل “التلوث” ومن ضمنها الهند وتونس والجزائر وكوريا الشمالية والصين وسوريا والعراق. أما الدولة التي شهدت ارتفاعا فادحا فهي مصر بنسبة تلوث مياه بلغت 76.50 بالمائة.


تعليق جديد
Twitter